السبت، 19 ديسمبر، 2009

الحج و آداب الاستئذان فى الزيارة



الســلام عليكم ورحمة الله جميعا

رجعو العويلة من رحلة الحج الى تمنو فى نفسهم طولت اكثر ,,

ومن اول يوم استقبلتهم فيه فى المطار بدت تقابلنى عاداتنا الاجتماعية الى منها مقبول ومحمود والى منها تشعرك باحساس الاستغراب وبعض منها بنفور ...

قبل ما نتكلم مش تقولو مى راهو مش عاجبها شى ...

لا والله لكن ممكن ضغط الى مريت بيه هو الى خلانى نتكلم ونكتب

خلى نرجعو مع بعض من لحظة وصول الطائرة على متن مطار طرابلس الدولى والزحمة والخلق
ودورة نسمع صوت النوبة والزكرة تخبط فى وسط مطار طرابلس العالمى ...

وكل ما يطلع حاج اوحاجة تنصك زغروطة صوتها يضرب لقلب السمى

وانى ندعى ونقول فى نفسى

(( ان شاء الله غير النوبة تكمل قبل ما يطلعو العويلة وخصوصا امى ))

لنه متخيله كان تسمعها تقوللهم مانى طالعة من الطيارة لين تكملو دوشتهم ...

انى عارفه الناس فرحنين بماليهم وبسلامتهم لكن مش لدرجة نوبة وهبال وعلى شنو..

للعودة من بيت الله الحرام واحد غاسل ذنوبه تقابله الذنوب من اول لحظة تطئ فيها اقدامه ارض المطار !!

لا والى عجبنى فى الموضوع أن فى نفس التوقيت كانت فى رحلة تانية واصله و من ركابها كان الدكتور

(( ابراهيم الفقيه ))

والى مفيش ولا ليبي انتبه او لاحظ وجوده و ذلك بسبب أنسجامهم مع الطرب الشعبى !!!!


هى اقل من 24 ساعة والعويلة والاحباب والاصدقاء والمقرابين بدو يهلو علينا ...

فاعلى اساس انى درت الزقاطة وتفهمت مع من بقى من العائلة انى نختصر الاحتفلات الى حتكون مفتوحة لفترة الى ما شاء الله فى يومين ...

يوم مخصص لعزومة الرجال واليوم الاخر للنسويين فا اتصلت بيه بنت خالتى قالتى وامتا عزومة الصغار ؟؟؟؟
قلتلها بعد ما يكبرو ان شاء الله ههههه

وبدى المهرجان الى اصلا بادى من قبل من تجهيز للحلو والحار

من يقيم ومن يحط والى حارق بصلته والى داير روحه ميندرى على شى

وفوق هذا نسمع فى كلمات طايشة متاع من هنى وغادى






(( الحج ما ينعزمش عليه ... الحج يقعد مفتوح امتا ما الواحد يبى يمشى يمشى ))


نظريا الكلام صح وانى معه لكن تطبيقيا ما ينفعش فى زمننا هذا.. لماذا ؟

لنه الى بيستقبل الضيوف الى هى حضرتى

وانا امرأة عاملة وشغلى يتطلب منى ساعات عمل طويلة تمدد حتى بعد عودتى الى البيت احيانا

يعنى فضوتى فى اخر الليل

حيث لا تنفع معه الزيارات الرسمية بسبب الارهاق والتعب من ناحيتى والتوقيت من ناحية الضيف

نرجعو لموضوعنا مشو اليومين على خير وانى قاعدة مستاحشه ماليه نبى نهدرز عليهم ونسئلهم كيف كانت الرحلة لكن باش نتلقوا هيهات ..

واحد ماشى وواحد جاى
قلت بينى وبين نفسى المهم فى الفرح مش مشكلة

و زى تخصصى يوم زى عشرة النظام الليبى فى الزيارات سوف يبقى على ماهو عليه الى حين اشعار اخر ...

يعنى عادى نتوقع فى اى لحظة يشرين الحوش ...

ولما نرد منو!؟ ...

نسمع من الطرف التانى من السماعة افتحى !!!

نعم !!

شنو منو افتحى هدى ...


ونسمع الكلام

زينى زى البنت الطيبة و نفتح الباب ونستلقى وعدى

ناس جايين من اقاصى البحار والغيفار ومن غير موعد ...

ليلتنا فل ان شاء الله

شنو حالك.. باهية...

أمشى أمشى او درس درس يا مختار او فرج او جمعة او بوعجيلة او أين كان تحت اى مسمه

اهو العويلة قاعدين !!!


وهم خاششين نركز فى الساعة9/8 مساءا العشى اذن وعاود والوقت تاخر بتوقيتنا الشتوى

يعنى نقول بينى وبين نفسى

سهرة عربية طيبة يا ميووش

ونعاود ونكرر والله ماهو كره فى الضيف ولكن الى نعرفه أن لزيارة أداب فى الاستئذان ...

وهذا واضح فى الشرع والدين ومذكور بكتاب الله وسنة رسوله

يحرم على الإنسان أن يدخل بيت غيره من الناس إلا باستئذان لقوله عز وجل { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا } سورة النور (27)

ومرة تانية نرجعو لنفس الموضوع

عدوة الاهل من الحج.. واخيرا تلقينا على خير بعد مرور عدة ايام

وانى نستنى فى دورى باش نهدرز عليهم

رحلة العمر هذا ما وصفته لى عائلتى لرحلتهم المباركة ...

متمنيين لى مثيلها فى العام القادم






لم يشتكو اهلى من رحلتهم فى شى لا بلعكس كل شى كان فى خير ما يرام

الجملة الوحيدة الى قعدو ينصحو بيها ان الحج يبى صحة وجهد

وكما قال رسولنا صلى الله عليه وسلم


(تعجلوا الى الحج فأن أحدكم لا يدري ما يعرض له) "رواه احمد
"

و حجو قبل أن لا تحجو، صدق الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم

video


شنو حسه ؟؟!!

لحظة بس ..

اسفة بنستئذن ....

صوت شريانة الحوش الباين ضيوف جدد ...

وللحديث بقية

مـــى

الخميس، 19 نوفمبر، 2009

قد غادرو الى بيتك يا الله




الســــلام عليكم ورحمة الله


قد غادرو الى بيتك يا الله...


ودعت أهلى من مطار طرابلس عند ساعات الفجر الاولى ...

داعية الله لهم بحج مبرور وذنب مغفور...

شعرت بحزن صغير فى نفسى لعدم تمكنى من الذهاب معهم....

وفرح كبير فى داخلى لوصولهم الى مبتغاهم...






لبيك ربنا لك الملك و الحمد الذى انت تعلم........

فلما دعوه كان اقرب منهم...


دعوت الله ان أكون من حجاج بيته فى العام القادم...


اللهم امين اللهم امين اللهم امين ...




الأربعاء، 11 نوفمبر، 2009

Palestine Will Be Free






الســـــــــلام عليكم ورحمــــة الله

الاغنية لمن ؟

لماهر زين ...

المناسبة ؟

لا مناسبة ...

لما الأن ؟

لا أعلم ...

الكلمات ؟
..................................

Every day we tell each other
That this day will be the last
And tomorrow we all can go home free
And all this will finally end
Palestine tomorrow will be free
Palestine tomorrow will be free

No mother no father to wipe away my tears
That’s why I won’t cry
I feel scared but I won’t show my fears
I keep my head high

Deep in my heart I never have any doubt
That Palestine tomorrow will be free
Palestine tomorrow will be free

I saw those rockets and bombs shining in the sky
Like drops of rain in the sun’s light
Taking away everyone dear to my heart
Destroying my dreams in a blink of an eye

What happened to our human rights?
What happened to the sanctity of life

And all those other lies?
I know that I’m only a child
But is your conscience still alive

I will caress with my bare hands
Every precious grain of sand
Every stone and every tree
‘Cause no matter what they do
They can never hurt you
Coz your soul will always be free

Palestine tomorrow will be free

الثلاثاء، 3 نوفمبر، 2009

لماذا سؤال لم يغيب عن ذهنى ؟





السلام عليكم ورحمة الله جميعاً


لماذا ...

هذه الكلمة رغم صغر حجمها لكنى وجدتها قد تربعت على عرش الاسئلة وتتوجت عند مملكة مجتمعنا القصقاص ..

لى لماذا جناح كبير مخصص فقط لثيابها منها الجديدة والقديمة ,الكبيرة والقصيرة وحتى الطويلة وبعضها مخصص للمناسبات والأعياد والعطل الرسمية

تسللت لهذه الغرفة على أطراف اصابعى وأنا عازمة أن العب وأعبث بأغراضها واخترت منها هذه المجموعة ...


- لماذا نسأل أى واحد نشوفه ولو لأول مرة عن حاله وأحواله وحال عيلته واخباره.... بدل من ان نعرفه بنفسى وعن حالى ؟

- لماذا يرن جرس الحوش ويجى حد على غفلة ينوضوا كلهم الى فى الحوش ويجرو والى واقف يقعمز والى مقعمز يوقف وصاحبنا فى الاخير يروح وهما قاعدين حايسين فى روحهم ؟

- لماذا الفتيات يشترين الاشياء بأرخص الاثمان من محلات فرصة وعند سؤالنا عن ثمنها يزيدن عليها اضعاف الاضعاف ويدعن انها من محلات مانجو او سيسلى او من اليمامة وهذا اضعف الايمان ؟

- لماذا تلتزم بلباسها الشرعى وهو يلتزم بمثله ونرفع شعار حبنا للرسول الكريم وسنته ونتقيد بتعاليم الاسلام الى حد الاستقامة ولكنها لا ترضى بصاحب الدين والخلق فقط وهو لا يضفر بذات الدين لترب يداه ؟

- لماذا الفتاة تقود السيارة لمشاويرها الخاصة الى ساعات متأخرة من الليل وعندما تلتقى مع نسوة فى مجمع يتناولون فيه موضوع القيادة الليلية تتظاهر انها لم ترى ابداً غروب الشمس من زجاج نافدة سيارتها الا بوجود محرم بجانبها ؟

- لماذا لا اناجى الله فى ساعات السعادة والهناء ولا اتذكره الا فى لحظات المصائب والكوارث والفضائح والحوادث وعند حالات الوفاة ؟

- لماذا القى التحية الصباحية كل يوم على رب عملى ولا اتذكرها مع الموظف الكحيان المتشحور من اسبوع على توقيعه منه ؟

- لماذا اقف لساعات منتظره دورى فى طابور طويل عريض ويتقدمنى احدهم عنوه لأنه فقط صبرى ولد ابوعجيلة ولد الشارف ؟

- لماذا لا اتذكر فلسطين والاحتلال ورمة قضيتها الا عندما اتتبع فيلم صلاح الدين الايوبى او عند عرض اغنية الحلم العربى او ربما عند نشرة التاسعة ؟

- لماذا مناسباتنا الاجتماعية كلها تبدأ وتنتهى فى الظلام وفى سكون الليل وجوفه يرتفع صوت الزمزامة الفلانية معلناً على وصلة فنية طويلة بصوت رخيم تصم له الاذان ؟

- لماذا الزوائد قاعدين فى الحياش يتقاضوا فى مرتباتهم كامله والى يخدموا اصابتهم كل الامراض السارية وغير السارية مع التهديد الدائم والمستمر بالخصم وقطع المرتب ؟

- لماذا سبع اشكال واصناف فى صفرة رمضان لاتزيد لتصبح 10 ولا تنقص لتكون 4 ؟

- لماذا البازين والكسكسى رفيقان دائمان يتبادلان الادوار فى كل جمعة من كل اسبوع ؟

- لماذا بومبة الغاز (( اسطوانة الغاز )) معاش تحصليها فى الشيل بعد الساعة 12 الظهر بينما تجدينها متربعة حتى منتصف الليل فى المحلات المخصصة لتعبئة الغاز ؟

- لماذا رغم ارتفاع سعر الخبر ولكننا لازلنا حريصين على شراء 50 فردة خبزة ناكلوا منها 5 والباقى نلموه للسعى ؟

- لماذا الرجل الشرقى دائم الفخر بنفسه بأنه (( لايعوره شى )) رغم انه نفس الرجل الشرقى الذى تقدم لى وللأختى ولأبنتى ورفضناه لعلمنا انه صاحب سوابق ؟


ولماذا ولماذا ولماذا كثيرة هى اللماذات فان وجدت واحدة عالقة فى داخلك وخانقاتك بالعبرة فلا تبخل علينا بها.



للمراجعة اوالاستفسار يرجى الاتصال بالأمكاتب التالية

1- الدنيا جابت ما عندها .

2- لو مكنتش ليبى فاتك الجو كله .



الجمعة، 16 أكتوبر، 2009

اخر ورقة خريف




انه الخريف

و مع تساقط وريقته

تصل الانفاس الى اوخرها

متطلعة لدورة جديدة

مع

بداية فصل شتاء حار جدا



السلام عليكم ورحمة الله جميعا

السبت، 10 أكتوبر، 2009

هناك حيث لا تبور سلعتى





الســلام عليكم ورحمــة الله

بينما كنت أتصفح وأقلب فى صفحات النت وقد زادت ساعات مكوثى امام شاشته رجوت من الله ان لا تتحول الى حالة أدمان ..هذا أن لم تكن تحولت

دخلت أمى على حاملة بين يديها ظرف صغير وقد أدركت من ملامح وجهها انه شئ مثير ..

ميوش بنتى نبى منك حاجة

تركت كل ما فى يدى وأنتبهت الى ما سوف تطلبه منى والدتى وقد أستشعرت أهمية ماكانت تحمله فى جعبتها

أنت تأمرى يا غالية وابتسمت!

وردت بما أنك اغلب الوقت على الكمبيوتر (( وتتطقطقى عليه ))

* المقصود تضغطين على ازراره *

نبى نوريك حاجة جبتها معاى ...


التفتت يميناً و يساراً

وين موبايلك ؟؟

ومادخل موبايلى فى الموضوع !!

كيف عاد هذا الخبر بالذات يبي توثيق بالصورة

أنفجرت أساريرى بضحكة كطفلة قد أكتشفت والدتها مخبئها السرى لدميتها والعابها الخاصة دون علمها

باهى حاضر... وهذا الموبايل

ورينى شنو فيه عندك ؟؟

فتحت الظرف الشبه ممتلئ بشئ غامض لم أعلم ما به بعد

وقد تلهفت نفسى على رؤيته ومعرفته قبل عينى...


اوراق نقدية بقيم تتراوح بين الدنانير وارباعها..

بعض منها جديد ( يجرح ) والاخرى مثنية وملفوفة وقد تبادلتها الايدى حتى أكل عليها الدهر وشرب


أمى ما هذا ؟

هذه صدقة من طفل صغير لم يتعدى الحلم !

كيف ...

هذا ما أستطاع لسانى أن ينطق به فى هذه اللحظة

يا صغيرتى ..نعم انه طفل صغير تبرع بما قام بتجميعه فى حصالته كاملاً لمدة زمنية قد طالت او قصرت لوجه الله تعالى ولا ينتظر من عباده جزًا ولا شكوراً

فهل هذا الشئ يستحق أن تذكريه عندك فى زاويتك وعلى صفحات النت ..

فقد يلقى القبول!!

ولتجعليها ناقوس ذكرى لكل من نسى او تناسى حق المحروم والفقير فى ماله


سكت لثوانى افكر فيما قالته أمى وفى الطفل وفى حصالتى التى تسمعنى والتى القى في داخلها بين الحين والحين ما تجود به نفسى على نفسى

من منا له شجاعة وعزم والثقة بالله كهذا الذى لم يبقى لرغباته البريئة شئ وقد ملك بهذا كل شئ


وصلنى ما شعرتم به ولكن مرادى هو النية الحسنة مع التنفيد السريع

التــــوقيع

ميــــوووش









الاثنين، 21 سبتمبر، 2009

وها قد جئت يا عيد فهام القلب مشتاقاً




السلام عليكم ورحمة الله جميعا



أيام العيد الثلاث قد تعطرت وتلونت بين الفرحة والسكينة مع القليل من الأرهاق والتململ
من التغيرالتام لنمط حياة أستمرينا بها طيلة 30 يومًا مضت

أكثر شى قد تميز في هذا العيد ...

وجود ربى الصغيرة (( غزة )) فى العائلة , حضور بعض الأصحاب لهذا العيد داخل ليبيا بعد فترة غياب قد طالت , للمرة التانية فى حياتى اقوم بصنع العصيدة كا وجبة أساسية يعتمد عليها فى صبحية يوم العيد

ولكن مع هذا.. فى العيد قد خيمت علينا سحابة من الحزن بسبب

افتقدننا لأشخاص غاليين كانوا معنا فى السنوات الماضية (( جدى , زوجة عمى )) رحمهم الله

وللأطفال مفاجأة قد حضرتها لهم مسبقا فى اخر ليلة من ليالي رمضان


أكياس صغيرة تحتوى على بسكويت ,حلوى وأشياء أخرى تفرحهم...



واعتقد ان النتيجة كانت جيدة ومرضية لهم فى الأخر




هذه الأنشودة قد أعجبتنى وطيلت أيام العيد وأنا استمع اليها

سواء كانت من موبايلى اوعلى الكمبيوتر او حتى حين يرددونها الاطفال أشاركهم فيها


وهذا ما كان...


may

الجمعة، 18 سبتمبر، 2009

تدوينة خشرة

الســــلام عليــكم ورحمـة الله

الوداع الوداع يا شهر رمضان

ها نحن نودع رمضان فى لحظاته الاخيرة

راجيين من الله ان يعيده علينا أعواماً عديدة

وان يتقبل منا ومنكم الطاعات و سائر الاعمال .....


وكما فى رمضان السابق عودتكم بتدوينة اخر ليلة فيه

( تدوينة خشرة )

صورلبعض وجبات العشاء التى تخللت ليالى شهر رمضان
على فكرة

((كلمة خشرة )) كلمة فلاقية باللغة الشعبية الليبية تعنى الاكثار من الطعام




البداية دائما مع حبات من التمر والقليل من البسيسة











وكل العام والجميع بصحة وسلامة

may



السبت، 12 سبتمبر، 2009

ليلة نزول القران




السلام عليكم ورحمة الله جميعا



لم يبقى الأ القليل القليل أغتنم فا رمضان باقى ونحن الراحلون

تحرى ليلة القدر فى العشر الأواخر من رمضان

العمل في هذه الليلة المباركة يعدل ثواب العمل في ألف شهر ليس فيها ليلة القدر ، وألف شهر ثلاثة وثمانون عامًا وزيادة

" مَنْ يَقُمْ لَيْلَةَ الْقَدْرِ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ "

وافضل الدعاء بهذه الليلة

عن السيدة عائشة رضي الله عنها أنها قالت للنبي صلى الله عليه وسلم

أرأيت إن وفقت ليلة القدر...ما اقول فيها؟

قال الرسول الكريم قولي: "اللهم إنك عفو تحب العفو فأعف عني "

امين امين يا رب العالمين


الخميس، 3 سبتمبر، 2009

اسكنها الله فسيح جنانه



السلام عليكم ورحمة الله

ببالغ الحزن والأسى تلقيت الأن نبأ وفاة جدة اختى المدونة (( نسيم ))...

وإثر هذا المصاب الجلل , اتقدم بتعازي القلبية الحارة داعيه المولى عز وجل أن يتقبل روح الفقيدة بواسع رحمته

ويسكنها فسيح جنانه ويلهم اهلها وذويها جميل الصبر والسلوان .


ان لله وانا اليه راجعون

الجمعة، 28 أغسطس، 2009

my corner & 365 days



السلام عليكم ورحمة الله جميعا


دقت ساعة الصفر لمرور 365 يوم على my corner

طفلتى الصغيرة المدللة .. 51 تدوينة يتخللها 1185 تعليق ورد 16790 زائر



حكايات لحظات و ذكريات نحاول نسردها هذا لو ما خنتنيش الذاكرة فى بعض التفاصيل

بسم الله ابدا

كنت مجرد متتبعة وفى بعض الاوقات معلقة لبعض التدوينات عرفت باسمى may

ولكن بعد تشجيع من نسوم واصرار من ميمى وزن على ودنى من عبد الله الفكرة خشت الدماغ

تحديدا فى يوم 28-8-2008

وبعد ولادة معسرة طلت زاويتى على عالم البلوق .. استفتحت بجملة السلام عليكم ورحمة الله وتزينت بثيم ابطال دزنى

الخطوات الاولى كانت صعبة وخصوصا ان مكانش عندى اى خلفية على الموضوع

كل ما نبى حاجة نجرى لنسوم

(( اسمعى ... قولى ... افعلى... توه كيف ...شنو.. منو.. ساعدينى ؟؟؟))


ليييييييين فددتها وكل ما نحسها تفد وبتعيط نقوللها

راهو نسكرها راهو ...على اساس حاجة كبيرة ونهدد فيها بيها

مع الوقت كثروا جماعتى (( عصابة البلوق )) وكل شوية المفضلة يزيد فيها واحد وكل ما نلقى مدونة تعجبنى نعلق فيها ونمصمصها تمصميص ونتبع جديدها أول بأول

لين فى يوم من ذات الايام داع صيتى بين المدونين

وفجاة لقيت أسمى بينذكر فى تدوينة فيديو عند جماعة الورد بريس

(( مدونات ليبية من عالم تانى حتى هم زينا وميختلفوش علينا فيهم الى ماشى حاله , المتوسط , الممتاز ))

لكن كلهم طيبين


ما شاء الله يشكروا ويحطوا فى مدونتى ..

الى يقول الوأنها تعمى العيون..اه اه اه قصدى روعة والى يقول خلفيتها ابصر كيف ...قصدى فظيعة ههههه

قلت مبدهاش يا حسين لازم نشط روحى ونتبت وجودى

والعيار الى ميصبش يهوش


و الحمد لله كل مرة افضل من قبلها

والهدف القادم انتشار عالمى بلوقى وردى مكتوبى


كل المدونين الليبين احترمتهم ونحترمهم بتشجيعاتهم وتعليقاتهم وتلميحاتهم تكشيخاتهم او حتى تجاهلهم


لو تسئلونى على تدوينات my corner

حنقوللكم كلهم زى ولادى (( اجابة دبلوماسية ))

لكن تبو الحق ..

اول تدوينة حسيت روحى فيها .. رحلة عبر التاريخ

اسرع تدوينة كتبتها... صديقة صديقى

اروع تدوينة... جزئى العمرة

اصعب تدوينة ترددت هلبة فيها .. يا زوجى تزوج بأختى

اظرف تدوينة ...خراف فى حديقة عامة

ابيخ تدوينة ... ثلاثية مى

اصدق تدوينة ..هبة الله بأيدى البشر

* كرمت من اجلها فى أتحاد المدونين *


تدوينة مخدتش حقها .. لعبتى مع الشيطان

تدوينة كان لازم منها وفى وقتها .. نكلودين

وحسب الأحصائية الى قمت بيها

تحصلت تدوينة مقاييس جمال المرأة فى ليبيا على اكبر نسبة قرأ

اعتقد اكثر شى ميز ركنى الصور الى كانت مرافقة اغلب تدويناتى

*_*


(( شكار روحه كيف خطم ))

مرت عليه لحظات فكرت بجد نوقف التدوين ونسكر مدونتى ومرت لحظات فكرت نخليها برايفت

هلبة حاجات خطرت عليه فى السنة الماضية وفى الى طبقتها وفى الى قاعدة تستنى وفى الى لغيتها


منقدرش ننسى خوتى المقربين من المدونيين العرب وغير العرب وخصوصا من مصر ,الامارات,تونس.

من زمان الى الان ..كل ما حد يسئلنى على مدونتى ولا يسئلنى على التدوين بصفة عامة نرد

انا لازلت احبو فى رحاب التدوين ..

ومن يومها عشقت الوطن وقاعدة كل ما حد يسئلنى نقوله مزالت احبو امتا بنمشى الله اعلم


اخيرا وليس باخر

لى طلب ,,,

نبى كل واحد خاطره يزيد حويجة على ها التدوينة وفى نفسه

يقولها

باهية ولا شينة ومن غير مجاملات

وركنى مرحب بيكم وفى اى وقت ومن اى مكان

انتظر ما تحملون فى جعبتكم من تعليقات


اختكم الصغيرونة ميووش

may








الجمعة، 21 أغسطس، 2009

جدى يخيط أيامى


الســـــــلام عليكم ورحمــــة الله


اليوم بذات تفكرت لقطة من أيام زمـــــــــــــــــــان زمان

نتفكر لما كنا صغيرين عندنا عادة نديروا فيها وهى أن

أمالينا ( الاهل والاقارب ) يعودوا فينا على صيام أيام شهر رمضان


كانت فى حاجة أسمها صيم نص يوم وأفطر نص يوم او صيم من بعد الفطور الصبح الى فترة الغدى وبعد الغدى صيم الى أذان المغرب ...

ونتفكر لما نديروا فى ورقة ونحسبوا فيها قداش يوم صمنا او قداش ساعة مشينا من الوقت

و احلى حاجة فى الموضوع روح المنافسة بين بعضنا


المهم فى اخر رمضان نجمعوا أيامنا ونوتوهم ونمشوا بيهم مبسوطين قريب نطيروا من براجنا

لحوش جدى (( رحمة الله عليه )) يوم العيد


باش يخيطهم مع بعضهم ويحسبهم قداش طلعوا ونفرحوا بنتيجة

فى الى صايم 5 أيام وفى الى يوم وفى الى سبوع وهكذا


وبعد هكى يشجعنا ويفرحنا جدى بنحيلة العيد (( هدية العيد ))

والنحيلة هذى عبارة على قيمة نقدية لا تزيد قيمتها عن 5 دينار لكل حفيد

******************************

فهل نحن الأن نساعد اطفالنا على معرفة فؤائد الصيام وتشجيعهم على الصبر

وتعليمهم ان الجزأ من جنس العمل ؟!

كما علمنا أهلنا من قبلنا !!


* حتى هذه اللحظة لا أعلم لماذا جدى الذى كان يخيط ويقوم بمهمة وليست جدتى ؟


تدوينة خفيفة مع صفرة السحور

may

الأحد، 16 أغسطس، 2009

فُتحت بمقدمك الجنان الثمانية

السلام عليكم ورحمة الله جميعا


منذ رمضان الماضى وانا أحب أن أسمع هذا النشيد وهذه الدعاية من شركة زين للأتصال ...

وها قد أقبل رمضان علينا تانيا فارجو أن لا يرد الله دعائى

أهلاً بزين وجه حلى الليالي

وأنار في الظلماء سود الداياجيَ

والناس حولي بين لاهي وغائب

وبين منتظر يعد الثوانيَ

رمــــــــضـــــــان

رمضان قد زِنت السماء برحمة

فُتحت بمقدمك الجنان الثمانية

صوم وصدق وابتهال ودعوة

عاليت بالأجر الجبال الرواسي

لك الحمد ربي ان رددت مداره

لكن رجائي لا ترد دعائيَ





عسى أن يستجاب دعاؤكم


may

الخميس، 13 أغسطس، 2009

أحبها ولكن







السلام عليكم ورحمة الله

لكل اجازة صيفية فى كل سنة رحلة طويلة قصيرة تمتد بين شواطئنا من زوارة الى مصراته و أن لم يسعفى الوقت تقصدت اتنين فقط من أعز مدننا

(( صبراته و الخمس ))

للخمس هذه السنة نصيب الاسد فى اجازتى ومكان اقامتى كان قرية الخمس العائلية ..

نحن من ضيوف هذه القرية من فترة زمانية لا تقل عن خمسة سنوات مند ان كانت اسعارها رمزية وخدمتها تتسم بالبساطة والمحاولة الجادة لتطوير نفسها ولكن ما حدث معى هذا العام صدمة كهربائية ولا ابالغ بالوصف...

عنوة عن ارتفاع الاسعار و مما لا يقابلها من زيادة فى الاهتمام بها لا بل تراجع الاوضاع الى عصور ما قبل التاريخ...

مقارنة بالقرى السياحية الاخرى كا الموجودة فى مصراته او صبراته او حتى فى زوارة



لا مكان لترفيه الاطفال كا المسابقات و احواض السباحة و لا وجود لمكان مجهز لصلاة كمصلى او جامع صغير وعند استلامنا الحجرة كانت فى حالة مزرية وكأنها مهجورة من آلاف آلاف السنين وقد استغرقنا فى تنظيفها ما لا يقل عن 4 ساعات و سبل الراحة كالتكييف مثلا

طيلة ايام تواجدنا وهو شبه عاطل و بين الحين واخر تنقطع عنا المياه و الى يوم خروجنا لم اعلم سبب هذا الانقطاع المفاجئ....

والكثير الكثير مما سبب عدم قدرتى على الاسترخاء والنوم لمدة 48 ساعة متواصلة وكعادتى وثقت بعض الاشياء بصور حتى ترون ما لم استطيع ذكره



لما تزداد الأسعار مادمنا لا نتحصل على خدمات أفضل ؟؟

هذا السؤال موجه الى اصحابه .. مغردين الصوت أصماء الأذان فهل لى من مجيب ؟؟!!

ولكن زرقة البحر ونسيم الهواء العليل أنسانى كل شئ قد عكر صفوة راحتى ...



وما ألفت به النظر طيبة أهلها وقد لمست منهم احترام كبير لضيوفهم وخصوصا عند شارع 20

(( شارع فى وسط مدينة الخمس قد قمت بالتجول فيه اتناء تواجدى هناك ))

لن اطيل اكثر اترككم مع لقطاتى ودمتم سالمين



ما تخلل الرحلة من طعام